Friday, September 22, 2006

Saturday, September 16, 2006


من وحي كلنا ليلى


Shokeir - Al-Bab Al-Maftouh



هو : ياسامية هي فين فردة أم الشراب المنقط
سامية من بعيد : نقطة تاخدك يابعيد وبعدين انا ماسميش سامية انا إسمي ليلى كلنا ليلى
هو : إيه بتقولي إيه ؟ ليلي مين وكلكوا مين
سامية : أنا ليلى وكلنا الستات
هو : يافتّاح ياعليم يارزاق ياكريم ، هو انتي رجعتي تاكلي كرنب تاني
سامية : إحنا عاملين حملة كلنا ليلي بتاعة فاتن حمامة في فيلم الباب المفتوح
هو : مفتوح إيه ومقفول إيه الله يخرب بيتك
سامية : ياجاهل دي رمز لكل ست
هو : رمز ؟؟ ودي بترمز لإيه بأه انشاء الله
سامية : إن احنا نعلي صوتنا وصوتنا يوصل
هو : قال يعني انتي ناقصة ، وماله علّي صوتك كمان وكمان عشان الجيران يعرفوا انك بتعلي صوتك
سامية : أيوه هانعلي صوتنا ونطالب بحقوقنا كستات ولعلمك انت كمان هاتنضم معانا
هو : أنا ؟؟ طب إزاي ؟ وبعدين انتي بتزعلي لما بقعد مع الستات
سامية : أم محاسن كونت الخلية خلاص بإسم ليلى بلاحدود وخلاص فوزي جوزها دلوقتي بيقولها ياليلى
هو : والنشاط ده بأه هاتعملوه فين ؟
سامية : هااااأو أو أو .. ماخلاص يابوالعيال إتعمل خلاص على الإنترنيت وكلهم بيقابلوا بعض ع الإستينجر
هو : إنترنت ... هو إنتي بتعرفي في الإنتر ده ؟
سامية : محاسن بنت أم محاسن بتعرف تدخل ع الشبكة وبتتكلم مع الناس المثقفين
هو : الشبكة ؟؟ والله مانا فاهم حاجة ، فين أم فردة الشراب بقولك بدل وديني وإسلامي ل
سامية : ها هاتعمل إيه ؟ ده كان زمان يابابا .. جبرنا خلاص
هو : فيه إيه ياستي إنتي مالك ع الصبح عمالة تخرفي
سامية : هو إحنا لما نتكلم عن حقوقنا يبقى إتجننا
هو : كسر حُقك ، طيب وإيه بأه مطالبكم ؟
سامية : البنت لازم تُقش
هو : نعم (بطريقة اللمبي) تقش إيه ؟
سامية : مش الولد بيقش في الكوتشينة ؟
هو : أوووف أيوه الزفت بيقش في الكوتشينة
سامية : من هنا ورايح البنت لازم هي اللي تقش
هو : والواد يتنيل يعمل إيه ؟
سامية : يقعد يتنيل جنب أخوه الشايب مايعملش حاجة
هو : منظر يعني
سامية : ده إنتوا طلعتوا مفتريين والواحدة مش واخدة بالها ، الله يكرمها البت محاسن هيا اللي قالت
هو : أهيه خلاص لقيتها فردة الشراب مش عايز منك حاجة ، شكرا ياست ليلى
سامية : مين ليلى دي بأه ؟
هو : ياخراااااابي


Shokeir - Faten Hamama


Shokeir - Faten HamamaShokeir - Faten Hamama


---------------------------------


كتبت في كوكب المريخ لافتة ... أشكو بها للطائر المحزون آهاتي
وأنت أيضا ألا تبت يداك ... إذا أثرت قتلي وإستعذبت أناتي
من لي بحذف إسمك الشفاف من لغتي ... إذاً ستمسي بلا ليلى حكاياتي

من قصيدة أنا وليلى - حسن المرواني - أُلقيت في حفل تخرج كلية التربية - بغداد عام 1987


------------- تحديث ------------

أُعيد نشرها في منتدى الدانة ومنتدى طب بنها دون إشارة للمصدر