Thursday, September 29, 2005


القاهرة 55




Ahmed Funny Pics


القاهرة...............عام
2055

حفيدة في سن المراهقة (12 سنه) تجلس مع جدتها (70 سنة) ويدور بينهما هذا الحوار

الحفيدة: تيته ميرو إزيك..بقى لي زمان ما قعدتش معاكي
الجدة: وهو أنا عارفة أتلم عليكي خالص.. ده أنا قاعدة زهقانة قوي ومش لاقية حاجة تسليني
الحفيدة: ومابتفتحيش الدش ليه يا تيته ؟
الجدة: التليفزيون بقى ممل خالص مافيهوش غير 14550 محطة بس!.وأنا كمان ما بعرفش أغير المحطات
الحفيدة: وإيه الحلاوة دي؟ حلو البادي اللي انتي لابساه ده..بس ده موضة قديمة قوي ياتيته
الجدة : يا بنتي أنا ست دقة قديمة وبالبس زي ما جيلنا الصاعد اتعود وحسب التقاليد القديمة بتاعتنا
الحفيدة : أيوه بس مش حاسة إنك مخنوقة وانتي لابساه؟
الجدة: أبداً ده هو ده اللبس المحتشم اللي مفروض الكل يلبسه ويحافظ عليه..فين أيام زمان لما كنا نلبس البادي اللي مبين البطن والظهر بس، مع البنطلون السترتش الجلد …كانت حاجة آخر روشنة
الحفيدة : ياه يا تيته.. ده انتوا كان ليكم تقاليد غريبة خالص
الجدة : وهو انتي فاكرة إن أيامكم دي أيام؟ يا بنتي أيامكم دي ما يعلم بيها إلا ربنا .. فين أيام سنة 2005 ، هي الواحدة فينا كانت تستجري تشرب سيجارة البانجو ولا تسحب لها سطر بودرة قدام أبوها؟ طب ده الدنيا كانت تتقلب ساعتها وما تتعدلش .. أمال إيه .. كان فيه حاجة اسمها أخلاق
الحفيدة: معقول يا تيته؟ للدرجة الفظيعة دي!!؟
الجدة: أمال انتي فاكرة إيه .. وبعدين كانت الست من دول ما تلبسش اللبس الخليع بتاع اليومين دول..يعني الجيبة كان ما يقلش طولها عن شبر وربع .. وكانوا الستات يلبسوا فوقيها بلوزة باستمرار ..مش زي دلوقتي! حسبي الله ونعم الوكيل
الحفيدة : يا خبر .. وإيه كمان ياتيته
الجدة: ح أقول لك إيه ولا إيه يعني خدي عندك مثلاً .. زمان كنا نسمع الطرب الأصيل لمطربين حقيقيين زي مصطفى قمر و هيثم شاكر وطبعاً كانت سيدة الغناء "روبى"، وكانت الأغنية مدتها أكثر من دقيقتين متواصلين من الطرب الأصيل والموسيقى الهادية الراسية اللي تعمر النافوخ بصحيح كانوا مطربين روشين وآخر طحن، حسبي الله ونعم الوكيل
الحفيدة : وبعدين ياتيته
الجدة : وبعدين كنا نسمع على حاجة اسمها أى بود بتشتغل بال إم بى ثرى، ودي صحيح انقرضت، بس كان ليها طعم عن دلوقتي، يا سلام لما كنا نحطها في الودان ونمشي في الشارع كده ، كانت أيام جميلة. حسبي الله ونعم الوكيل
الحفيدة : حكاويكى ممتعة قوي يا تيته .. ثانية واحدة بس لما أصحي سمسم صاحبي فى المدرسة لأنه بايت معايا في الأودة من امبارح ..أصل الإنسان الآلي بتاع الصحيان بايظ ولازم نصلحه النهاردة
الجدة: طيب ياحبيبتي روحي
بعد عدة دقائق
الحفيدة: هيه يا تيته.. وبعدين الجدة : أحلى أيام بقى كانت أيام الدراسة، الفصل كان على أيامنا رايق وعدد التلاميذ فيه ما يزيدش عن ستين سبعين تلميذة، وكنا ساعتها بنعرف نفهم الدرس كويس مش زي دلوقتي، وكانت الشوارع أيامها فاضية يعني كانت إشارة المرور تقعد ساعة إلا ربع بس لأن مصر كلها كان تعدادها 75 مليون مش أكثر، تخيلي بقى الروقان اللي كنا فيه؟ حسبي الله ونعم الوكيل
الحفيدة : 75 مليون بس؟
الجدة : أمال إيه .. عشان كده كانت كل حاجة رخيصة ، يعني مثلاً كيلو اللحمة يوم ما يضربه الدم كان يبقى بخمسة و تلاتين جنيه أو بأربعين جنيه، وكان أتخن جوز جزمة بـ 250 جنيه، وكان الواحد يقدر يشتري شقة تمليك بـ 200 ألف جنيه بس..وكان الدولار بخمسة جنيه وسبعين قرش بس تخيلي بقى؟
الحفيدة : ما هو علشان كده الجواز على أيامكم كان سهل خالص، إحنا بقى خلصنا من العُقد دي
الجدة : أُمال إيه .. ده احنا الواحدة مننا كانت بمجرد ما توصل سن 17 سنة تبتدي تفكر في الجواز العرفى على طول، وما كانش عندنا الأفكار الغريبة اللي بتعملوها دلوقتي، أنا شخصياً شايفة إن ده أوفر شوية، ده احنا يا بنتي على أيامنا كان لا يمكن البنت تتأخر بره البيت عن الساعة أربعة صباحاً، طب ده باباها كان ممكن ساعتها يخاصمها
الحفيدة : ياي! ده انتوا كنتوا متزمتين خالص ياتيته
الجدة : يا بنتي إحنا اتربينا على الأخلاق والفضيلة والعادات والتقاليد . يعنى كان أهل الفن محتشمين جداً وكانوا دايماً يطلعوا بالمايوهات البيكيني، والمذيعات كانوا يقعدوا جنب الضيف مش على ركبته زي دلوقتي.. هيـ يـ يـ يـ ـه الله يرحم دي أيام.. فكرتيني بالذي مضى حسبي الله ونعم الوكيل
تمسك الجدة بتليفون محمول في حجم علبة الكبريت
الحفيدة : ح تكلمي مين يا تيته
الجدة : الحقيقة أنا كنت موصية الجزار على اتنين كيلو لحمة و اديته 600 دولار عربون وعايزة أطلبه أشوف إذا كانت اللحمة وصلت ولا لأ
الحفيدة: تنهض من مكانها تشاو سي يو تيته
الجده : رايحه فين
الحفيده : رايحه النادى الصهيوني

17 comments:

  1. يخربيشك جبتلي اكتئاب

    أبشع لحظاتي لما أفكر في المستقبل

    :(

    ReplyDelete
  2. اي والله ختمتها صح

    *_^

    بس الحين نعملها من تحت لتحت

    ReplyDelete
  3. loooooooool ahmad ....i don't want 2 imagen this ...im so upsert now especially when i hear ( robi's name) i hate her

    ReplyDelete
  4. جميله بس انا تقريبا قريتها قبل كده فى منتدى .... انت بتكتب فى منتديات و لا دى نقلا عن المنتدى

    ReplyDelete
  5. لوووووووووووووول
    ربنا ما يجيب اليوم الاسود ده
    روبي سيدة الغناء!!!!!!ساعتها راح اتمنى ان الارض تنشق وتبلعني

    ReplyDelete
  6. احلى شي ان الجده كانت تتزوج عرفي وما ترجع للبيت الا 4 الفجر

    انواع الانغلاق :)


    ** يعني لازم اذكرك بخفه دمك بكل مره ارد عليك
    :P

    اخرتها بتقولي خلاص فهمنا اسكتي
    :)

    ReplyDelete
  7. و للا سيدة الغناء روبي
    هاهاها

    ReplyDelete
  8. أنا مع بيبو

    شفت نفس الفكرة و الصياغة ف منتدى قبل كده

    و لو عاوز أبعتهالك ماشي لإن أغلب الحاجات دي باحتفظ بيها

    ReplyDelete
  9. mindonna
    صعب أوى إن ده يكون شعورك تجاه المستقبل .. فرفشي فرفشى

    sonofegypt
    ماكنتش متوقع إن حد هاياخد باله من الخاتمه .. برافو

    نون النساء
    عندك حق بنعملها من تحت لتحت

    jawaher
    All "Robi" make you upset or only name ..?? the girl got somthing good I guess...

    Shady
    اللهم لاتستجيب

    mr-bibooo
    كلامك صح .. أيوه كنت بروح منتديات

    chatterbox
    هاها ..هي سيده حاجات تانيه غير الغناء

    -Se3loah-
    جده مودرن .. إيه اخر أخبار لقطاتك الجامعيه؟؟

    tara
    مش عارف روبى علقت مع الكل ليه ؟ .. البنت كل اللى عملته إنها بتسأل ليه بيدارى كده؟ ولغايه دلوقتى مش عارف


    وش مكرمش
    كلامك مظبوط .. ومش محتاج تبعت

    ReplyDelete
  10. عزيزي احمد
    معقول مصر كده بعد خمسين سنة؟
    لا، انا أتصور ان هناك فسحة للأمل فيكم وفي الجيل اللي بيرفض أنه تكون نهايته في النادي الصهيوني.
    أرى في شباب مصر من لا يزال يحمل ميادئ يرفض بيعها في سوق النخاسة التي تبشرنا بها التيتا والنونو.
    هل كل بنات مصر اليوم مثل هذه الجدة الشمطاء؟
    لا أتصور

    ReplyDelete
  11. انا مش متخيل لم كل الناس اللي الموجوده بتعترض كده امال مين اللي بيتكلم عليهم احمد
    جايز اكون انا او البت وردة بتاعة الشاي..او الخالة ام سيدة بياعة الدرة اللي علي ناصية شارعنا واللي البادي بتاعها اتخرم من الشواية الكهربة اللي بتشتغل عليها
    ........
    الله يحرقكم
    ومن غير سلام كمان

    ReplyDelete
  12. i laughed and laughed and laughed, i am in an internet cafe, i laughed to the point that two college girls sitting next to me on their computers, couldnt hold themselves and started to laugh everytime i laugh....
    fa`9a7tni ya a7med:))
    me*

    ReplyDelete
  13. جامدة جدا
    جدا يا ابو حميد
    كمل على الطريق ده واكتب
    عاوزين نسمع مره عن الكاتب الساخر شقير

    ReplyDelete
  14. c'est bien mais le probleme c pas les sionistes ??
    atlas1242001@yahoo.fr

    ReplyDelete