Thursday, December 21, 2006

تونس وحجب المدونات



أعتقد أنها الحملة الأولي التي يقوم بها المدونون التونسيون ، أو أولى الحملات التي نسمع أنها تظهر من تونس التي تطالب بحرية التعبير في المدونات



تونس

تونستونس


سبب الحملة هي قيام السلطات التونسية بحجب ثلاث مدونات في تونس عن الظهور المدونات هي فلسفة، سامي ١١١ و سمسوم


بعيدا عن التدوينات باللغة الفرنسية ، المدونات ليس بها من النقد الكثير أو المشين الذي يستدعي الحجب فهي بالمقارنة بالمدونات المصرية يعتبر الجانب النقدي إلى حد ما وديع جداً ومع ذلك تعرضت للحجب

وبالرغم من أن تونس هي الدولة التي إستضافت القمة العالمية لمجتمع المعلومات في نوفمبر 2005 إلا أنها من الدول التي تعاني من حرية التعبير والرقابة على النشر

لاشك أنه حتى الآن التواصل بين مدونات الدول العربية قليل وغالبية التواصل يكون من أبناء الجنسية الواحدة وعلى إستحياء تظهر بعض المتابعات النادرة الأخرى من دول أخرى مثل المدونات المصرية والخليجية

قرر المدونون التونسيون تعبيرا على إحتجاجهم على حجب المدونات الثلاثة بعمل مايسمى يوم التدوينة البيضاء وتحدد له يوم الاثنين 25 ديسمبر وذلك بظهور المدونات التونسية ببوست يحمل صفحة بيضاء خالية من أي تعبير

ورغم التحفظ على تكتيك الحملة مثلما أشار م. س. أحجيوج في الآتي
أولا : كان يجب تأخير الاعلان عن يوم التضامن والاحتجاج حتى يتسنى للمدونين التونسيين أخذ وقت كافي للإعلان عن حملتهم وحتى تكون الرسالة مؤثرة

ثانيا : فكرة الحملة ليست موفقة كثيرا فقد كان من الأفضل الإتفاق على صيغة واحدة لموضوع يتم وضعه في جميع المدونات يُرفض فيه حجب المدونات

وحيث أن مكة أدرى بِشعابها ومازالت تجربة المدونات التونسية في بداية رحلتها بحثا عن حرية التعبير فليس لنا إلا أن نقف معهم ونساندهم بكلمتنا

لاأدري ماهي الطريقة التي تؤكد مساندتنا كمدونين مصريين لهم ولكن تعليقاتنا لديهم من الممكن أن توصل رسالة وقوفنا مع مطلبهم

أشكر المدون التونسي أدم صاحب مدونة صحاري كلوب الذي أرسل تعليقا يطلب الإشارة عن الحملة للتعريف بها

كلمة أخيرة : تم حجب بعض المدونات في الدول العربية في الفترة الأخيرة منها من تم رفع الحجب عنه ومنها مايزال محجوبا ولكن إحقاقا للحق لم يحدث حتى الآن أن تم حجب أي مدونة مصرية على حسب معلوماتي
--------------------------------------------




--------------------
مدونات تونسية تشير للحملة
المدونة التونسية ، مدونه صحاري كلوب


8 comments:

  1. يعنى مش ممكن السبق بتاعك ده ، حتى المره دى مش ممكن ، انا لما ادم بعتلى على الميل قلت انى هكون سابق ولو مره يتيمه فى شئ ، خلصت الموضع وكتبت لك تنويه فى اخره عشان تقود الحمله كالمعتاد ، وقلبت على عندك فى المدونه عشان اسيب تعليق الفت نظرك ليه الاقيك ناشر الموضوع ، بجد شئ مزهل

    اوافقك الرئى فى كل التحفظات حتى انى كنت قررت اشارك فى الحمله بتاعتهم بشكل مختلف لكن قلت لنفسى هما احرار ، وزى منت قلت اهل مكه ادرى بشعابها

    مع تحيات معجب متيم

    ReplyDelete
  2. شكرا لك اخي على نشرك للموضوع؛ انا اتفهم نقدك؛ انا شخصيا اشاطرك الرأي؛ و لكن حدث شبه اتفاق على صيغة التدوينة البيضاء؛ وهي فكرة لا باس بها ايضا؛ المساندة تكون بقيام كل مدون بتدوينة بيضاء؛ و سانشر لا حقا تفاصيل اكثر عن شكل هذه التدوينة بالضبط؛ يمكن ان تكون على شكل نقاط مثلا هكذا
    ...................................... في صفحة كاملة؛ هذا ليس سوى مثال
    تحياتي

    ReplyDelete
  3. اى خدمه يا عم أدم مش قلتلك حايساعدوك

    شكرا احمد شقير و شكرا محمد عبدالغفار

    انا كمان حانشر البوست بس انشالله يوم السبت علشان يكون البوست الحالى اول بوست زى ما البوست الى قبله علشان يبقى حق ربنا

    بجد يا جماعه حاجه كويسه جدا الى بيحصل دلوقتى لاننا كاعرب لازم نقف مع بعض و بالاخص مع المدونه التونسيه الشقيقه و اكيد الكلام دا أدم عايز يوصله لانه كان له صولات و جولات فى اننا لازم ندون بالعربى و هو كان سبب ان المونه بتاعتى بقيت عربى بصراحه لانى كنت اول اما بدات ادون كنت جديد هنا فى الكتابه و كنت بكتب عربى بطئ جدا على الكيىبورد بس الحمدلله دلوقتى كله فى السليم

    ReplyDelete
  4. أعتقد أنها الحملة الأولي التي يقوم بها المدونون التونسيون ، أو أولى الحملات التي نسمع أنها تظهر من تونس التي تطالب بحرية التعبير في المدونات





    سبب الحملة هي قيام السلطات التونسية بحجب ثلاث مدونات في تونس عن الظهور المدونات هي فلسفة، سامي ١١١ و سمسوم


    بعيدا عن التدوينات باللغة الفرنسية ، المدونات ليس بها من النقد الكثير أو المشين الذي يستدعي الحجب فهي بالمقارنة بالمدونات المصرية يعتبر الجانب النقدي إلى حد ما وديع جداً ومع ذلك تعرضت للحجب

    وبالرغم من أن تونس هي الدولة التي إستضافت القمة العالمية لمجتمع المعلومات في نوفمبر 2005 إلا أنها من الدول التي تعاني من حرية التعبير والرقابة على النشر

    لاشك أنه حتى الآن التواصل بين مدونات الدول العربية قليل وغالبية التواصل يكون من أبناء الجنسية الواحدة وعلى إستحياء تظهر بعض المتابعات النادرة الأخرى من دول أخرى مثل المدونات المصرية والخليجية

    قرر المدونون التونسيون تعبيرا على إحتجاجهم على حجب المدونات الثلاثة بعمل مايسمى يوم التدوينة البيضاء وتحدد له يوم الاثنين 25 ديسمبر وذلك بظهور المدونات التونسية ببوست يحمل صفحة بيضاء خالية من أي تعبير

    ورغم التحفظ على تكتيك الحملة مثلما أشار م. س. أحجيوج في الآتي
    أولا : كان يجب تأخير الاعلان عن يوم التضامن والاحتجاج حتى يتسنى للمدونين التونسيين أخذ وقت كافي للإعلان عن حملتهم وحتى تكون الرسالة مؤثرة

    ثانيا : فكرة الحملة ليست موفقة كثيرا فقد كان من الأفضل الإتفاق على صيغة واحدة لموضوع يتم وضعه في جميع المدونات يُرفض فيه حجب المدونات

    وحيث أن مكة أدرى بِشعابها ومازالت تجربة المدونات التونسية في بداية رحلتها بحثا عن حرية التعبير فليس لنا إلا أن نقف معهم ونساندهم بكلمتنا

    لاأدري ماهي الطريقة التي تؤكد مساندتنا كمدونين مصريين لهم ولكن تعليقاتنا لديهم من الممكن أن توصل رسالة وقوفنا مع مطلبهم
    أشكر المدون التونسي أدم صاحب مدونة صحاري كلوب الذي أرسل تعليقا يطلب الإشارة عن الحملة للتعريف بها

    كلمة أخيرة : تم حجب بعض المدونات في الدول العربية في الفترة الأخيرة منها من تم رفع الحجب عنه ومنها مايزال محجوبا ولكن إحقاقا للحق لم يحدث حتى الآن أن تم حجب أي مدونة مصرية على حسب معلوماتي
    --------------------------------------------

    ReplyDelete
  5. كله تمام انا نشرت البوست عندى و انشالله الموضوع حايعمل ضجه عندهم

    ReplyDelete
  6. لقد تم حجبي اليوم

    ReplyDelete
  7. فى خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
    هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

    1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
    2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
    3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
    4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
    5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
    6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
    ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

    http://www.ouregypt.us/culture/main.html

    ReplyDelete
  8. (المدونات ليس بها من النقد الكثير أو المشين الذي يستدعي الحجب فهي بالمقارنة بالمدونات المصرية يعتبر الجانب النقدي إلى حد ما وديع جداً ومع ذلك تعرضت للحجب)
    قالك: أضربه عالتبن باش ينسى الشعير
    فاهمني؟

    ReplyDelete